معلومات عن الجلبريك والكراك

الجيلبريك:

تعريفه: هو برنامج يقوم بالتعديل على نظام تشغيل الجهاز ليزيل الحظر الموجود من قبل الشركة المطورة لهذا النظام ويسمح بتركيب برامج خارجية غير معتمدة من الشركة المصنعة, ويسمى كسر السجن لأن صانع نظام التشغيل وضع المستهلك في سجن ويمنعه من ان يقوم بتثبيت برامج خارجية الا عن طريقه هو فقط, إما بغرض الربح الحصري او بغرض حماية المستخدم او الأثنان معاً وتأتي هذه البرامج لتكسر هذا السجن وتعيد الحرية للمستخدم ليثبت أي برنامج يشاء على جهازه.

قانوني: الجيلبريك قانوني مائة في المائة للأستعمال الشخصي ولا يمكن ان تجرم على فعله او امتلاك ادواته ويمكنك مراجعة مكتب القانون الفيدرالي للحفاظ على الحقوق بنفسك لتعرف انه لا شيئ ابداً في الجيلبريك وانه لا يعد إنتهاك لحقوق الشركات.

استخداماته: يستخدم الجيلبريك في تثبيت برامج غير معتمدة من الشركة المصنعة للجهاز وقد تكون هذه البرامج مجانية او مدفوعة الثمن وفي حال الأي-فون مثلاً يتم إستخدام برنامج سيديا كبديل لمتجر البرامج ثم تثبيت برامج مجانية مثل WinterBoard لتغير ثيمات الهاتف مثلاً وغيره الكثير او شراء برامج مثل برنامج Celeste الذي يقوم بتفعيل ميزة ارسال الملفات عبر البلوتوث وغيره الكثير.

فوائده: يمكن الجيلبريك المطورون من عمل برامج تستغل مكونات الجهاز وتقوم بزيادة فوائده واحياناً يقوم المطورون بسد الإحتياجات التي تغفل الشركات المصنعة عنها، مثال: قبل ان تقوم آبل بدعم خاصية القص واللصق تم دعمها عن طريق الجيلبريك.

 

الكراك:


تعريفه: هو تعديل على برنامج ليس ملك لك ولم تدفع اي شيئ من ثمنه بغرض جعله يعمل بكامل وظائفه كأنك دفعت ثمنه كاملاً بالضبط.

قانوني: الكراك غير قانوني لأنك تستخدم برامج لم تدفع ثمن نسختها الكاملة واستخدمتها بشكل كامل ويعد قرصنة البرامج نوع من السرقة ويمكنك مراجعة موقع هيئة (SIIA) لمعرفة المزيد عن عدم شرعية الكراك قانوناً. يجب ان تعلم ان هناك فرق كبير بين دفع ثمن البرنامج ثم التعديل عليه للتغير في وظائفة والإستفادة اكثر منه لأستخدامك الشخصي وعدم دفع ثمن البرنامج ثم الحصول عليه بدون دفع ثمنه.

فوائده: الكراك مفيد في عدة حالات منها تجربة البرامج قبل شرائها او مقارنة عدة برامج تقوم بنفس الوظيفة بغرض اختيار افضلها ثم مسح النسخة الغير إصلية وشراء النسخة الأصلية.

مضاره: الكراك له نفس اضرار الجيلبريك بسبب عدم امكانية تركيب برامج تم قرصنتها الا عن طريق الجيلبريك أضف الى ذلك الإضرار التي تلحق الشركات من جراء عدم رجوع نفع عليها من تطوير البرامج وبذلك يتم الحاق الضرر بالمجتمع ككل ونقص في البرامج والشركات العاملة في هذا المجال.

تعليق واحد


  • ابن القامشلي

    موضوع جميل وهو شرح الفرق بين الكراك و البرنامج الأصلي وكون الجلبريك يسهل استعمال البرامج المكركة أدى الى تشويه اسم الجيلبريك و دفع ابل في محاولات محمومة للقضاء عليه وحتى لو دفعت ثمن ذلك بعض النقود تستردها من خلال تشويه اسم الجلبريك و محاربته كمصدر للفيروسات التي تعطل الأحهزة
    طبعا تتسائل كيف ؟؟
    أولا السيديا ليس بالمتحر المراقب بالشكل المطلوب كما هو منجر ابل واي شخص يمكنه من وضع سورس خاص له في المتجر ويبدا بعرض البرامج المكركة ليستخدمها أصحاب النفوس الضعيفة و اذا احتوت هذه البرامج على فيروسات تضر بالجهاز تجعل مستخدم البرنامج يخسر جهازه وبهذه الطريقة تبعد هذا الشخص عن الجلبريك كونه مصدر فيروسات
    ثانيا تجفيف مصدار الجلبريك المالية
    كلنا يعرف ان مطور الجلبريك يحصل على أموال من المبرمجين الذين يبيعون برامجهم عن طريق متجر السيديا فاذا كركت هذه البرامج و وضعت في سورس في نفس متجر السيديا من خلال سورس صديقنا السابق تجعل المبرمجين يبتعدوا عن تطوير برامجهم وحتى الهروب من متجر السيديا لكونه يسرق تعبهم وبهذه الطريقة افقدت متجر السيديا المبرمجين الذين يدفعوا ثمن استمرار الجيلبريك و متجر السيديا أي فقد مطور الجلبريك الأموال التي سوف يحصل عليها من الجلبريك و……………. ضاع الجلبريك
    وفهمكم كفاية !!!



اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة تتميز بـ *


يمكنك استخدام HTML وسوم واكواد : <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

$0.000 items