مهندس تقني يفسر لماذا أبل تخلت عن الموصل القديم

من ضمن التغييرات الكبيرة التي يتضمنها جهاز الأيفون 5 الجديد، التغيير الكلي الحاصل في الموصل الخاص به. حيث أبل اعتمدت في الجهاز الجديد على موصل أصغر بنسبة 80% من القديم، ويحمل هذا الموصل العديد والعديد من المزايا الجديدة.

 

باستخدام أبل لهذا الموصل استغرب البعض عدم كشفها عن السبب الرئيسي للتخلي عن الموصل القديم، لكن تبين لنا السبب الرئيسي لذاك الشيء مع المهندس التقني Rainer Brockerhoff وهو مبرمج ومهندس سابق.

قال المهندس بروك أن تحويل أبل للموصل البرق (الجديد) هو أن القديم غير ذكي، حيث أنه تقنياً عبارة عن موصل ذو 5 شرائح فقط! اثنتان لتوصيل البيانات، واثنتان أيضا للشحن، وأخيرة للإستشعار، كما أن أغلب الشرائح في الموصل لا تعمل بشكل كامل، لأنها صغيرة لدرجة أنها لا تتصل كلياً مع منفذ الجهاز.

بينما الموصل الجديد فهو ذو 8 شرائح بالإضافة إلى واحدة مدموجة بالمعدن الخارجي للموصل. ويتميز الموصل بكبر شرائحه حيث أنها ستكون متصلة بشكل تام مع الجهاز، وسيكون توصيل الجهاز أسرع وأكثر فعالية من قبل، كما أنها أمناً وأكثر عملية، بالإضافة إلى ميزة ممتازة وهي إمكانية التوصيل من كلا الطرفين.

أبل استخدمت الموصل القديم لمدة كبيرة وهي حوالي 10 سنوات، وفعلاً إن صمد هذا الموصل الجديد لنفس المدة فهذا يعني أنه فعلاً موصل ثوري. كما أن أبل توفر عدة محولات كمحول من الموصل القديم للجديد، ومحول من الـMicro-USB إلى الموصل الجديد. لكن المشكلة الحالية في المحولات هي السعر، حيث أن أقلها تكلفة سعرها يتجاوز الـ20 دولار!

ما رأيك بالموصل الجديد القادم مع الأيفون 5؟

عن الكاتب

تعليق واحد



اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة تتميز بـ *


يمكنك استخدام HTML وسوم واكواد : <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

$0.000 items