آبل تتحدّث عن أهمّية ليام LIAM، الرجل الآلي المسؤول عن تفكيك هواتف iPhone

نشرت شركة آبل فيديو جديد تستعرض فيه أهمّية ليام LIAM، الرجل الألي المسؤول عن تفكيك هواتف iPhone داخل شركة آبل من أجل إعادة تدويرها للحفاظ على البيئة.

وجاء المقطع الجديد استكمالًا لحملتها السابقة احتفالًا بيوم الأرض، وهي حملة تستعرض أهمّية إعادة التدوير والاعتماد على الطاقة البديلة عوضًا عن المحروقات حفاظًا على الأرض ومواردها.

ويناقش مسؤولون من آبل ما يحدث في عملية إعادة التدوير باستخدام ليام، فبعد تفكيك الهاتف بشكل كامل، يتم جمع القطع بشكل مُنفصل ومن ثم استخدامها في أجهزة أُخرى، أو في الأجهزة مُعادة التصنيع، بعد التأكّد من جودتها أولًا.

وتنوي آبل الاعتماد على مواد مثل الألمنيوم، والنحاس، إضافة إلى القصدير، والتنجستن، وهو معدن فولاذي، حيث قالت إن الفكرة تبدو مجنونة جدًا، لكن الشركة تسعى للدخول في حلقة مُغلقة عند إنتاج الأجهزة، وهذا يعني أن الأجهزة المُستقبيلة ستُصنع من مواد مُعادة التدوير قد يكون مصدرها الأجهزة القديمة الخاصّة بالمُستخدم.

وفي مُنتصف أبريل/نيسان، تحدّثت ليزا جاكسون Lisa Jackson، المسؤولة عن قسم البيئة والمبادرات الاجتماعية في آبل، عن اعتماد الشركة على الطاقّة المُتجدّدة والنظيفة في 96٪ من مُنشآتها المُختلفة حول العالم، مع هدف للاعتماد عليها بنسبة 100٪.

ويُمثّل ليام ثورة في مصانع آبل بفضل ذكاءه وقدرته على تفكيك الأجهزة والتعرّف على القطع لفصلها عن بعضها، وهو ساهم في رفع مساهمة آبل في الحفاظ على البيئة.

عن الكاتب

عمار بولاد من سوريا، لدي عدة إهتمامات سواء كانت في المدونة أو في مكان آخر مثل المطالعة المستمرة لمجال التقنية وبالأخص عالم آبل. تعلمت إنشاء المواضيع المفيدة وأيضاً تصميم الجرافكس وكما أن لدي بعض الأعمال البسيطة في هذه المجالات.


اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة تتميز بـ *


يمكنك استخدام HTML وسوم واكواد : <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

$0.000 items